اعتقال الصحفي سليمان الحكيم وأسرته تتحدث عن هدم منزله والمحافظ ينفي.. وصحفيون: تصفية حسابات

رغد عمر

كشف حساب الصحفي سليمان الحكيم، أن قوات أمن الإسماعيلية، اعتقلت “الحكيم” صباح اليوم الخميس، وهدمت منزله، واقتادته لقسم فايد.

وقالت ملاذ ابنة “الحكيم”- عبر حساب والدها على “فيسبوك”- أن قوات الأمن اعتقلته من داخل سيارته، وسحبت منه الهاتف عقب اعتقاله، وهدمت منزلهم بمنطقة فايد، متساءلة عن دور نقابة الصحفيين مما يحدث لوالدها.

 

فين نقابة الصحفيين من اللي بيحصل لبابا .. العمارة واتهدت .. والموبايل وأخدوه .. و #سليمان_الحكيم نفسه واعتقلوه .. النقابة هتتحرك امتى ؟!

Posted by Soliman Elhakiem on Thursday, October 12, 2017

فيما قال نجله، علي سليمان، أن أكثر من 20 سيارة أمن مركزي جاءت للقبض عليه على الرغم من أنه مريض بالقلب والضغط، مضيفا أنهم لا يعرفون تهمة والده الحقيقية.
وأضاف علي سليمان، أنه توصل إلى أن والده أنه محجوز بقسم فايد وسيتم تحويله للآمن الوطني في القاهرة، مشيرا إلى أنهم حاولوا الوصول لنقيب الصحفيين للتدخل في الأمر لكنه لا يرد على هاتفه.

انا علي ابن الاستاذ سليمان ..لحد دلوقتي مش عآرفين التهمة الحقيقية للاستاذ سليمان .. اكثر من 20 عربية امن مركزي جايين يق…

Posted by Soliman Elhakiem on Thursday, October 12, 2017

أسباب القبض عليه

وتواترت أنباء عن أن القبض على “الحكيم” جاء بسبب ظهوره مؤخرا على قناة “مكملين” التابعة لجماعة الإخوان المسلمين، حيث لقي هجوما حادا من وسائل الإعلام بعد ظهوره هو والصحفي سليمان جوده.

وندد صحفيون وحقوقيون باعتقال سليمان الحكيم واعتبروا أن اعتقاله تصفية حسابات من قبل السلطات، بعد ظهوره على قناة مكملين.

الامن قبض على الزميل الاستاذ سليمان الحكيم بعد ما هدموا بيته في فايد .. والزميل محتجز في قسم الشرطة من ساعة تقريبا .. بنتواصل مع قيادات أمنية في المحافظة ومحدش عاوز يقول أي كلام واضح !!

Posted by Amr Badr on Thursday, October 12, 2017

ومن بين منشورات “الحكيم” المعارضة للسلطة، “اذا كان الهجوم علي السيسي هو هجوم علي مصر فمعني ذلك ان الهجوم علي مرسي كان هجوما علي مصر فلماذا سجنتم مصر ولماذا قتلتوها لما قتلتم السادات ولماذا خونتوها لما خونتم مبارك…كلام بالعقل مش بالفهلوة…!””.

اذا كان الهجوم علي السيسي هو هجوم علي مصر فمعني ذلك ان الهجوم علي مرسي كان هجوما علي مصر فلماذا سجنتم مصر ولماذا قتلتوها لما قتلتم السادات ولماذا خونتوها لما خونتم مبارك …كلام بالعقل مش بالفهلوة…!!

Posted by Soliman Elhakiem on Wednesday, October 11, 2017

وفي وقت سابق، أعرب عبدالمحسن سلامة، نقيب الصحفيين، عن استيائه من ظهور الحكيم، على قناة “مكملين”، وأضاف، في تصريحات صحفية، وقتها، أن الحكيم سيحال للتحقيق ليتخذ ضده عدد من الإجراءات لمخالفته قواعد وآداب المهنة.

وقال عبد المحسن سلامة نقيب الصحفيين، إنه يتواصل مع الجهات الأمنية لمعرفة أسباب القبض على الحكيم وملابسات الموضوع، مشيرا إلى أن هناك أنباء عن أن القبض عليه جاء بسبب مخالفات بناء وليس بسبب ظهوره في قناة “مكملين”.

وفي وقت لاحق أصدرت الأجهزة الأمنية بمديرية أمن الإسماعيلية بيانا أكدت فيه ، ان القبض على “الحكيم” جاء إثر تعديه بالسب على قوة حملة إزالة عقاره المخالف بمنطقة فايد بالإسماعيلية.

وأوضح البيان ، أن حملة إزالة من محافظة الإسماعيلية ترافقها خدمات أمنية من الشرطة توجهت إلى منزل “الحكيم” لإزالة 4 أدوار مخالفة تم بناؤها بدون ترخيص، مضيفا أن “الحكيم” اعترض على تنفيذ القانون وتعدى على القوات بالسب واصفًا إياهم بـ”البلطجية”.

وأضاف، أن أجهزة الأمن اقتادته إلى مقر شرطة لتحرير محضر ضده، على أن يعرض على النيابة العامة، مساء الخميس، لمباشرة التحقيقات، في الوقت الذي نفذت فيه محافظة الإسماعيلية قرار إزالة العقار.

غير أن أبناء الحكيم يروون قصة مغايرة، إذ يقولون إن والدهم أظهر ترخيص المنزل لقوات الشرطة لكنها رفضت الإطلاع عليه.

المحافظ ينفي

أصدر ياسين طاهر، محافظ الإسماعيلية، بيانًا إعلاميًا، اليوم الخميس، ينفي خلاله ما تردد على صفحات التواصل الاجتماعي “الفيس بوك، وتويتر” وبعض المواقع الإخبارية، حول إشاعة خبر اعتقال الصحفي سليمان الحكيم، وقيام الأجهزة التنفيذية والأمنية بهدم منزله بمدينة فايد.

وقال البيان، إنه سبق إصدار القرار رقم 26 لسنة 2016 والمصدق عليه من محافظ الإسماعيلية بتاريخ 1 فبراير 2017 ضمن مجموعة قرارات أخرى بإزالة تعدياتهم على أراضي الدولة وبينهم المنزل الذي شيده الصحفي سليمان الحكيم.

وأضاف البيان، أن المسكن الذي قام ببنائه الصحفي سليمان الحكيم داخل منطقة الواحة بجوار إدارة مرور فايد مكون من دور أرضي وثلاثة طوابق علوية، ولم يحصل بشأنه على ترخيص للتشييد بالمخالفة للقانون رقم 119 لسنة 2008.

وأشار البيان، إلى أنه تم تسيير حملة موسعة لإنفاذ القانون على المساكن المخالفة البالغ عددها 17 ومن بينها منزل الصحفي سليمان الحكيم، وتم إزالة جزء منه بالدور الأول من العقار، ولم يتم هدم الباقي، لعدم توافر المعدات اللازمة في حينها.

وأوضح البيان، أن أفراد حملة الإزالة عند انصرافهم من الموقع فوجئوا بقدوم الصحفي سليمان الحكيم واعتراضه لسيارة مأمور مركز شرطة فايد، والتعدي عليه ورجال الأمن والإدارة الهندسية بالسب والقذف العلني الذي يحط من قدرهم ويتنافي مع أداء عملهم الرسمي المكلفين به.

وأكد البيان، أنه تم تحرير محضر شرطة ضد الصحفي سليمان الحكيم واتخاذ كافة الإجراءات القانونية اللازمة نحوه، وعرضه على النيابة العامة للفصل في المخالفة الجسيمة التي ارتكبها.

 

اقرأ أيضا :

إخلاء سبيل الصحفي سليمان الحكيم بكفالة ٥٠٠ جنيه وغلق حسابه على “فيس بوك”

قم بكتابة اول تعليق

Leave a Reply

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن


*